Home / تقارير / اليهود يحتفلون فى سيناء !!
يهود
photo from palqa dot com

اليهود يحتفلون فى سيناء !!

بعد ساعة من مدينة نويبع جنوب محافظة سيناء، تجد مجموعة من الخيام من الطراز البدوي البسيط، متراصة على شاطئ البحر الأحمر، حاملة لوحة مدون عليها عبارة “رأس الشيطان”.

بغض النظر عن الإسم المرعب، يبدو المكان للوهلة الاولي كمخيم بدوي عادي يطل على شاطئ خليج العقبة، بمدينة نويبع، تحيطه الجبال، والأودية، والكهوف، والسهول، والميزة الأكبر أن أسعاره رخيصة.

الكامب عبارة عن إما مجموعة خيام على الرمال، او كوخ على تل أو كشك على البحر يطلق عليهم “خوشة” أو “تكعيبة”، وأرضيتها رمال ناعمة ويتمتع كل كوخ هناك بخصوصيته وهناك اماكن للنوم ، وسعر الخوشة الواحدة يبدأ من 25 جنيهًا لليلة، أيًا  كان عدد الأفراد الذين ينامون بداخلها، لكن الحمامات مشتركة، بينما يترواح سعر “التكعيبة” من 60 لـ100 جنيه حسب الخدمات المقدمة.

لكن ما سلطت عليه جريدة “أخبار اليوم” الضوء هنا هو إنعدام  وجود رقابة داخل الكمبات فـ”الشيشة وحجز الخوشة ومواد الكيف” متاحة بلا رقابة تذكر على عكس فنادق سيناء الخاضعة لرقابة من شرطة السياحة، هذه المعسكرات لا تطلب قسيمة الزواج او بطاقة تحقيق الشخصية حتي.

وتختلف القوانين الداخلية من كامب لآخر، فهناك كامبات تحمل لافتات “اخدم نفسك” أي أن كل فرد يتحمل خدمة نفسه من طعام وشراب ونظافة غرفتة وأخري كاملة الخدمة.

المشكلة الأعظم، والتي تعتبر مهددة للأمن القومي المصري كشفها أحد المتواجدين بأحد الكامبات بان هناك يهودًا في سيناء يتولون مسئولية إحياء حفلات ليلية عبر العزف على الآلات الموسيقية وغناء بعض الأغاني، وسط أجواء جبلية حول النيران المشعلة على البحر!.

About محمد أبو سبحة

كاتب صحفي وصانع محتوي؛ انضم محمد أبو سبحة للعمل في عربي تريندز بعد خبرة طويلة في المواقع الاخبارية والعلمية.

Leave a Reply