Home / اقتصاد / أوروبا تعاقب أمريكا علي سنوات الإستغلال الإقتصادي الماضية
ماستر كارد
ماستر كارد

أوروبا تعاقب أمريكا علي سنوات الإستغلال الإقتصادي الماضية

قالت وسائل إعلام ألمانية أن “فولكس فاجن” و”دويتشه بنك” ، رفعتا دعوى قضائية ضد شركة “ماستر كارد” الأمريكية، مطالبين بتغريمها 14 مليار جنيه إسترليني.

وتتهم الدعوى “ماستر كارد” بإستغلال عملائها بفرض رسوم عالية للغاية على العمليات المصرفية المختلفة من شراء وسحب وتحويل.

وايدت المفوضية الأوروبية الإدعاء بأن “ماستر كارد MasterCard ” “استغلت بلا رحمة” منذ عام 1992 عملاءها، واحتكرتهم.

ثم أقرت المحكمة الأوروبية، وهي أعلى محكمة في الاتحاد الأوروبي، قرار المفوضية الأوروبية.

ووفقا لوثائق قضائية في بريطانيا فإن نحو 46 مليون شخص في البلاد قد يستفيدون من الدعوى ويحصلون على تعويضات والتي تقدر بنحو 19 مليار دولار.

وجاء في مقال نشره موقع “headline24” الإلكتروني، الأربعاء 14 سبتمبر، أن غضب أوروبا بعد مرور 10 سنوات يرجع لعدة أسباب منها: “أولا لأنه أصبح من الممكن الآن مقاضاة الشركات الأجنبية، ووضعها في دائرة الاتهام كما في حال شركتي “أبل” و”جوجل”.وثانيا، لأن أوروبا وأخيرا بدأت تكشف حقيقة أن الشركات المحلية الأمريكية مستفيدة بشكل كبير من السوق الأوروبية، تحت مرأى ومسمع مليارديرات الاتحاد الأوروبي.

وبعد هذه الدعوى القضائية “الموجعة” فإن الشركة “ستبدأ نوبة هستيرية”، لا سيما بعد دفعها للغرامة الضخمة، ولكن ربما، تطالب تخفيض حجم المبلغ.

وتخشي الشركات الأمريكية أن تفتح هذه الدعوى بابا لن تستطيع إغلاقه واشنطن، بمواجهة سيل من الدعاوى ضد شركاتها، وهذا ما يمكن اعتباره “عقاب قاسي” من أوروبا للولايات المتحدة.

About محمد أبو سبحة

كاتب صحفي وصانع محتوي؛ انضم محمد أبو سبحة للعمل في عربي تريندز بعد خبرة طويلة في المواقع الاخبارية والعلمية.

Leave a Reply