Home / أحدث الأخبار / طبيب يقتل إبنه الرضيع لحرمان زوجته من مسكن الزوحية

طبيب يقتل إبنه الرضيع لحرمان زوجته من مسكن الزوحية

ملئت القسوة قلبه فتجرد من كل مشاعر الأبوة وأقدم علي قتل إبنه بيديه بسبب خلافات مع زوجته التى هددته بالانفصال عنه، والإستيلاء علي مسكن الزوحية كونها حاضنة لطفل، فقرر التخلص من إبنهما الرضيع، مدعيا أنه تعرض للإختططاف .

تلقى قسم شرطة ثان المتنزه بالاسكندرية بلاغاً من “احمد.ع” طبيب ، قال فيه أنه أثناء سيره فى الطريق العام مع نجله الرضيع ” ياسين” ذو الـ ٤ أشهر، فوجىء بمسلحين يعترضون طريقه وتعدوا عليه بالات حادة واختطفوا منه الطفل ولازوا بالفرار.

علي الفور أمر اللواء شريف عبد الحميد مدير مباحث الإسكندرية بتشكيل فريق بحث لضبط الجناة واستعادة الطفل، وأثناء تمشيط المنطقة عُثر على جثة الطفل مقتولاً داخل حديقه.

لكن خلال التحقيقات وأثناء مناقشة الأب إنهار واعترف بإرتكاب الجريمة وقتل فلذة كبده بيديه طمعا فى الإحتفاظ بـ مسكن الزوحية ، وشرح طريقة ارتكابه للجريمة حيث وضع على وجه الطفل شريط لاصق حتي لفظ أنفاسه مختنقا، ثم أصاب  نفسه فى الرأس بآلة حادة حتى لا يشك فيه أحد.

وتحرر عن هذه الواقعة المحضر رقم ١٢٢١٤ لسنة ٢٠١٦ بالواقعة، وأحيل المتهم للنيابة.

ويتيح القانون للأم المطلقة وفي حضانتها أطفال البقاء في مسكن الزوجية سواء كان تمليك أو إيجار مع التزام الزوج بدفع الإيجار في حالة كان مسكن قانون جديد، وسمحت تعديلات القانون للزوجة بالبقاء في مسكن الزوجية حتي بعد إنتهاء فترة الحضانة، لكن يسقط هذا الحق في حالة زواجها من غير ذي رحم الأبناء.

About محمد أبو سبحة

كاتب صحفي وصانع محتوي؛ انضم محمد أبو سبحة للعمل في عربي تريندز بعد خبرة طويلة في المواقع الاخبارية والعلمية.

Leave a Reply